اصحاب فى منتدى

زائرنا العزيز يشرفنا دعوه سياتدكم للتسجيل فى منتدانا منتدى اجمل اصحاب منتدى (( اصحاب فى منتدى))


    احنا بتوع الاتوبيس

    شاطر

    cindrella
    عضو مرشح للاشراف
    عضو مرشح للاشراف

    انثى
    عدد الرسائل : 1383
    العمر : 27
    العمل/الترفيه : ترجمه
    تاريخ التسجيل : 24/03/2008

    احنا بتوع الاتوبيس

    مُساهمة من طرف cindrella في الخميس 17 أبريل 2008, 12:27 pm

    احنا اللي ركبنا ........ الأتوبيس
    صرخ صديقي الامريكي قائلا : يا الهي عندما راي الجموع المحتشدة علي محطة الاتوبيس ,
    و ظنها في البداية مظاهرة سلمية للاحتجاج علي ارتفاع سعر الكتاكيت في البورصة , ثم تدارك الموقف و قال في دهشة : هل كل هؤلاء سيركبون الباص ؟؟ فقلت له مبررا و مدافعا : هم لايريدون الركوب لمجرد الركوب فقط ولكنها رياضة . فقال و قد زادت دهشته : لا افهم.
    فقلت ان ركوب الاتوبيس هواية و رياضة كالجري و المصارعة و التزحلق علي الجليد . و ذلك لما فيه من فوائد و منافع عديدة فانت مثلا تحب السفر لان فيه خمس فوائد . كذلك ركوب الاتوبيس فيه خمس فوائد ايضا و ربما اكثر . و يبدو ان حديثي استهواه و اثار فضوله فسألني مزيدا من الايضاح عن تلك الفوائد ؟

    فقلت الفائدة الاولي : هي زيادة فرصة التلاحم و التعارف بين الطبقات الكادحة فعلي محطة الاتوبيس تجد العشرات و ربما المئات من النساء و الرجال و الشيوخ و العيال , و هذا يفتح مجالا للتعارف , فواحد يعزم الاخر واخر يفتح معهم حديثا كي يسلي وقته ساعتين تلاته حتي وصول الاتوبيس و واحدة تسال الاخري هو مال ابنك لونه مخطوف كدة ليه ؟ اديله محلول جفاف و هو يبقي عال

    الفائدة الثانية : هي رفع مستوي اللياقة البدنية للركاب فعندما يبدو الاتوبيس في الافق البعيد تري النساء و الرجال و الاطفال قد بدأوا بالتسخين و الجري للحاق به . و الشاطر يلحق و من لا يلحق سيظل يجري حتي يصل الاتوبيس اللي بعده . ! و يتعمد بعض السائقين عدم الوقوف في المحطات و ذلك ليس تقصيرا منهم – لا سمح الله- و لكن ليختبروا قدرة الركاب علي الجري و الركض خلف الاتوبيس بنائا علي توجيهات السيد اللواء وزير الصحة . لان الفائز سيحظي بجائزة الاتوبيس الخشبي و هو عبارة عن قبقاب مزود بعجلات و حزام امان ليساعد المواطن علي الكض خلف الاتوبيس .

    الفائدة الثالثة : توفير خدمة متميزة للركاب و قد تسألني :كيف هذا ؟ فأقول لك : ان اسعدك الحظ و كنت من ركاب الاتوبيس ستلاحظ ان كل اتوبيس يقوم علي خدمته بعض الشباب يبيعون امشاط و فلايات و كازوزة و كافة كل شئ و كلها صناعات محلية و كلها معفاة من الضرائب و الدمغات و قرب شوف يا استاذ ولا زحمة المحلات .

    الفائدة الرابعة : تقدمها هيئة النقل العام لسكان المنطقة الشعبية اللي تشتهر بازدحام السكان مثل سوق الجمعة و السيدة عائشة , حيث رأت الهيئة تيسيرا علي سكان تلك المناطق و نظرا لانقراض عربات الكارو ان تترك الحبل علي الغارب لمن يريد نقل ما يشاء من البضائع في الاتوبيسات و قد اصبح من المألوف يوم الجمعة ان يصعد للاتوبيس من يحمل قفص فراخ او زلعة مش او لبشة قصب او حلة بها جبنة قريش و قد رايت يوما راكب يصطحب معه معزة فهاج الركاب و استنجوا بالسائق لمنع المعزة من الركوب فقال السائق : و انا مالي انتوا عاوزين جمعية الرفق بالحيوان تزعل مننا عشان مابنركبش المعيز ؟ و اخيرا تأثر احد الحاضرين بهجوم الركاب علي المعزة المسكينة , فقام و اجلسها مكانه , و بذلك حسم الموقف المتوتر .

    الفائدة الخامسة : و هي توفير جو من التسلية و الاثارة للركاب بالمجان , فبدلا من الذهاب للملاهي او الديزني لاند لركوب قطار المفاجآت , فما عليك الا ركوب الاتوبيس و انت و حظك .... فربما يقفز بك من علي كوبري , او يكسر اشارة مزلقان ليأخد القطر بالاحضان , او ينط بالركاب في الترعة , او يقطحم الرصيف ليصطدم بعمود نور ... الخ .... الخ !
    و بالاضافة للفوائد السابقة فان هيئة النقل العام توفر فرص عمل للعاطلين من النشالين و المتسولين علي جيع خطوطها , و شعارها في ذلك حسنة قليلة تمنع بلاوي كتيرة . اما عن الركاب اللذين ترونهم محشورين داخل الاتوبيس ... فلا تحسبن انهم متضايقون او متأففون , و الدليل علي ذلك ان المتشعلقين منهم علي الابواب يمسكون بملابس بعض , في حب و مودة ولا يبخلون بمد ايديهم لمن يجري خلف الاتوبيس , و يسفحون له مكانا , و ان لم يجد فلا لوم عليه اذا تعلق بقفا احدهم .
    و قد رأت هيئة النقل العام ان ترفع شعارا جديدا للشباب بدلا من ( احنا اللي خرمنا التعريفة ) او (احنا اللي دهنا الهوا دوكو )لان هذين الشعارين ينضحان بالتفاهة و الركاكة , ولا يتناسبان مع متطلبات العصر , و لهذا الفت شعارا جديدا و هو : ( احنا اللي ركبنا الاتوبيس ) و هو يدل علي ان راكب الاتوبيس في مصر ليس راكبا عاديا .
    و لكنه راكب من طراز فريد , يتمتع بصفات خاصة , منها : الصبر في الانتظار و اللياقة البدنية في الجري و المهارة في القفز و القدرة علي تحمل الصدمات .
    و قد اقامت هيئة النقل العام ناديا يسمي – كلوب الاوبيس – علي غرار كلوب محمد علي لهواة ركوب الاتوبيس من الاجانب و صفوة المجتمع . و الشرط الوحيد لعضوية النادي ان يؤمن كل عضو بمبدأ ( ان لم يكن الا الاتوبيس مركبا ... فليس علي المضطر الا ركوبه )
    فقال صديقي الامريكي : لا افهم . فقلت : احسن .

    مع تحياتى cindrella

    الشاعر
    المدير العام
    المدير العام

    ذكر
    عدد الرسائل : 5258
    العمر : 29
    الموقع : www.friends100.nice-topic.com
    العمل/الترفيه : حاصل على ليسانس حقوق
    تاريخ التسجيل : 12/03/2008

    رد: احنا بتوع الاتوبيس

    مُساهمة من طرف الشاعر في الخميس 17 أبريل 2008, 3:58 pm

    ههههههههههههههههههههههههههههه

    ينهار ابيض

    ايه التحليل الجميل

    لزحمه الاتوبيس دده

    لالالالالالالالالالالالالالا

    انتى مش سهله سندريلا

    تنفعى محلله جميله قوى

    البلاد التانيه حتعاملك بالدولار لتحليل مشاكلهم
    ههههههههههههههههههههههه




    والله موضوع رائعه وعجبنى قوى قوى

    تسلم ايد سندريلا عليه


    ــــــــــــــــــــــــــــــــــ ×*× أصحــــاب فى منتــــدى ×*× ـــــــــــــــــــــــــــــــــ







    __________ ×*× أصحاب فى منتدى ×*× __________

    cindrella
    عضو مرشح للاشراف
    عضو مرشح للاشراف

    انثى
    عدد الرسائل : 1383
    العمر : 27
    العمل/الترفيه : ترجمه
    تاريخ التسجيل : 24/03/2008

    رد: احنا بتوع الاتوبيس

    مُساهمة من طرف cindrella في الخميس 17 أبريل 2008, 5:10 pm

    هههههههههههههههه


    ربنا يخليك يا شاعر



    امال دى نظريات اكيدة عندنا هنا ف مصر احنا بس اللى بنطبقها


    ههههههههههههههه



    شكرا ع مرورك الجميل يا شاعر

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 09 ديسمبر 2016, 6:42 am